منتديات لؤلؤة حماة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

أهـلا وسهـلا بك ضيفنا الكريم في منتديات لؤلؤة حماة ، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى ، يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط على زر التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه ..

تقبل منا أجمل تحية مع إدارة منتديات لؤلؤة حماة ..

اسطورة الجمال حماة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default اسطورة الجمال حماة

مُساهمة من طرف بتول يحيى الصميعات في الخميس فبراير 12, 2015 10:50 pm

    

تُخبئُ العشقَ إنْ أبديتُ أشواقي

كَمَنْ يواريْ دموعاً خلفَ أحداقِ

تُبيحُ في شرعِها وَأْدَ الهوى وأنا

أُبيحُ وَأْدَ قصيدي بينَ أوراقي

تُعتِّقُ الحُبَّ خمراً خلفَ فتنتِها

فيَرْتَعُ الهجرُ بينَ الكأسِ والساقي

وتُشعِلُ الوجدَ ناراً ثمّ تُطفِئُها

وتستلذُّ بأسري بعدَ إعتاقي

تُجدّدُ الهجرَ كي تُعطي الهوى ألقاً

تُغني بوصْلٍ إذا ما اشْتدَّ إملاقي

تُبعثِرُ السّحرَ في روحي وتَزرعُني

صفصافَةً أثمرتْ حبّاتِ دُرّاقِ

على ضفافِ هواها خانَني شغفي

وفي جحيمِ النّوى جدّدتُ ميثاقي

أهدى لها الدّهرُ (نهرَ الحُسنِ) مَكْرُمَةً

وكم يروقُ لنهرِ الحُسنِ إغراقي

هي اقْتحامُ الربيعِ الحلوِ في لغتي

هي افْتتاحُ القوافي بعد إغلاقِ

هي احْتراقُ شِفاهٍ مِنْ لظى قُبَلٍ

وكمْ تُحُبُّ شِفاهٌ طعمَ إحراقِ

هي امتزاج صقيعي في لظى ولهي

هي احتضار غروبي خلف إشراقي

(حماة (حُمّى هواها لا تُفارقني

قبلَ ارْتياحي بها أو بعدَ إرهاقي

مدينتي صاغَها الرّحمنُ مِنْ كَرَمٍ

وصاغَ سُكّانَها مِنْ طيبِ أخلاقِ

(الحاضرُ) امْتازَ من ماضيه رقّتَها

وابْتيعَ في (السّوقِ) مِنها عِطْرُ عُشّاقِ

أفوزُ في حُبِّها حيناً بقافيةٍ

يعودُ يسرقُ معنى الفوزِ إخفاقي

بتول الصميعات

بتول يحيى الصميعات

عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 29/08/2013
العمر : 21

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى